مفتاح الأمان

الشاعر راضي عبد الجواد - الثلاثاء 31 / 03 / 2015 - 01:13 صباحاً تصغير الخط تكبير الخط

مفتاح الأمان

حين اختفت تغريدة الحسّون و اختبأ الصّدى
في همسة الشّفتين ، ذوّبه الّلظى
حين انتهى نغم الهديل على الصنوبر و انحنى
للصّمت حين فرضتِهِ
حين اختفى جرس الصّحون و ذاب صوت النّادل
و ضجيج كل الناس من حولي خبا،
أضحى كنيسة ناسك
واحتل طبل الأذن صوت واحد
حين اختفت كل الوجوه وظل وجه واحد
ملأ الجهات الأربعا
و انزاحت الجدران
و بقيت أنت على الهواء
متربّعة
و تلاشت الكأس التي قد قبّلت
شفتيكِ و اختبأ المكان
في ظل عينِكِ و انمحى
و بقيتِ أنتِ و لا مكان سواك بان
أيقنت أن القلب اصبح عاشقا
و بأنه أعطاك مفتاح الأمان ! حزيران 1995

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
  
455 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

أدخل ناتج جمع العددين 4 و 2
الشاعر راضي عبد الجواد